احدث المواضيع

السبت، 28 أبريل 2018

التأمين على جراحات السمنة


تكميم المعدة


جراحات السمنة وأشهر أنواعها على مستوى العالم وعلاقتها بالتامين
 بدأت الكثير من الدول فى الوقت الحالى بضم جراحات السمنة الى التامين الصحى فقد جعلت العلاج من السمنة المفرطة حق من حقوق الدولة الصحية على مواطنيها دعونا نتعرف على جراحات السمنة
يعاني الانسان من مشاكل وأمراض متعددة، وتختلف من شخص لآخر، فنجد أن من أشهر تلك الأمراض السمنة المفرطة، والترهلات والبدانة، وكذلك الكتل الدهنية الموجودة في أجزاء مختلفة من الجسم. والجدير بالذكر أن المصابين بالسمنة المفرطة يحاولون بأي طريقة إنقاص وزنهم، فكثيراً منهم يستمرون في عمل الرجيم وكذلك الحميات الغذائية، وجزء ثاني يستخدمون الادوية والعقاقير، وجزء آخر يستخدمون العديد من المنتجات التي يتم عرضها على شاشات التلفزيون، وكل هؤلاء الأشخاص لا ينقص وزنهم بمقدار محسوس، وكل هذا له أثار جانبية بعد التوقف من استعماله، لذا نرى ان هؤلاء الأشخاص قد شعروا بالملل من كثرة تلك الأشياء، ولم يعدوا يتبعونها.
ولكن مع تقدم التكنولوجيا الملحوظ، وخاصة في مجال الطب، فأصبح بإمكان هؤلاء الأشخاص التخلص من تلك الدهون عن طريق جراحات السمنة، وفي النهاية فإنهم يستطيعون الحصول على جسم مناسب لهم وبكافة الأوزان التي يريدونها. كما أن جراحات السمنة لها العديد من الفوائد.

أنواع جراحات السمنة للتخلص من الدهون والبدانة:
وقد وجد أن هناك الكثير من جراحات السمنة حول العالم، فمنها ما يكون الهدف الأساسي منها تصغير المعدة، وقد يكون تحويل مسار الاكل داخل المعدة وتصغيرها او مايعرف بعملية تكميم المعدة ، وهناك ما يقوم بالتحكم في حجم الأطعمة الداخلة إلى المعدة. وكل هذا يختلف علي نوع العملية التي يقوم بها المريض، ولكنها في النهاية تعطي نفس النتائج وهي القضاء على الدهون والتخلص من بدانة الجسم، بالإضافة إلى التخلص من بعض الأمراض المزمنة التي قد تصاحب مرض السمنة، وأشهر تلك الأمراض التي يتم القضاء عليها بعد الانتهاء من القضاء على البدانة، مرض السكري، وكذلك معالجة أمراض القلب وتصلب شرايينه، وكذلك علاج مرض ضيق التنفس، كما ان التخسيس وإنقاص الوزن يساعد الكثير من السيدات في الحصول على الحمل الذي تحلم به. وتختلف تلك العمليات من مريض لأخر، هناك بعض القواعد التي على أساسها يتم اختيار العملية المناسبة للمريض، والطبيب الجراح الذي سيقوم بالعملية هو القادر على تحديد النوع المناسب لكل شخص.

أهم وأحسن أنواع جراحات السمنة المشهورة:

عمليات ربط المعدة:
يطلق عليها العديد من الأسماء كتدبيس المعدة وحزام المعدة، وتعد من عمليات جراحات السمنة السهلة والبسيطة والغير معقدة، فيتم ربط المعدة من خلال استعمال المنظار مثلها مثل باقي عمليات جراحات السمنة، ويعطى للمريض مخدر كلي. وتلك العملية عبارة عن تقنية حديثة للقضاء علي زيادة الوزن، بهدف تقليص حجم المعدة. وفيها يتم وضع حزام او رباط على القسم العلوي من المعدة، من خلال الفتحات صغيرة الحجم التي يتم عملها في بطن المريض، وبالتالي يتم التحكم في كميات الأطعمة التي يتناولها المريض، والتي تدخل الى هذا الجزء المربوط. والجدير بالذكر ان شكل المعدة يصبح بعد العملية مثل الساعة الرملية.

ربط المعدة


مميزات عمليات ربط المعدة:

·        لا تتأثر المعدة بأي تغيرات، فيمكن نزع الرباط أو الحزام في أي وقت.
·        سهولة نزع الحزام، دون أن يسبب أي آلام في المعدة أو ما حولها.
·        يمتص الجسم كافة العناصر والمعادن والفيتامينات الموجودة في الطعام، وبالتالي فإنه لا يحتاج لأدوية أو أي مكملات غذائية.
·        منع الإصابة بالأمراض المصاحبة للعمليات الأخرى او الرجيم، كفقر الدم والانيميا... وغيرها.

أضرار عمليات ربط المعدة:

·        قد يحدث تزحزح للحزام من مكانه، وبالتالي يزداد حجم المعدة الجديدة في الجزء العلوي.
·        إصابة المعدة بالالتهابات والتقرحات نتيجة امتلائها بالطعام.
·        إصابة المعدة بنزيف داخلي.
·        قد يصاب المريض بجلطة أو الموت نتيجة التحسس من المخدر.

عملياتتحويل مسار المعدة (المسار الذهبي):

تعد من العمليات الناجحة ومن أشهر جراحات السمنة، ويتم فيها فتح 4 فتحات في البطن من الأعلى، وكل فتحة يكون قطرها تقريباً 1 سم، ومن خلال تلك الفتحات يتم إدخال المنظار والأدوات الأخرى المساعدة له في عملية تحويل مسار المعدة. وتتم تلك العملية بفصل جزء صغير علوي من المعدة ويطلق عليه جيب او جراب المعدة، ويكون حجمه تقريباً 30 مل، وتكون هي تلك المعدة الجديدة، والتي يتم تمرير الطعام من خلالها، فنجد أن كمية الطعام تقل على حسب حجم المعدة الجديدة، وترتبط بالأمعاء الدقيقة من الناحية السفلية، وبالتالي فان الاكل لن يتعرض للعصارات الهضمية، وبالتالي فإنه يتم هضمه بشكل أقل.
أما الجزء الأكبر من معدة المريض فتصبح ليس لها أي فائدة للأكل، حيث أن الطعام لن يمر من خلالها، ولكنها تظل متصلة بالأمعاء الدقيقة من ناحية القسم العلوي كما هي، وكذلك الاثني عشر.

أهم ما يميز عمليات تحويل مسار المعدة:

·        القضاء على بعض الهرمون الخاص بالشعور بالجوع، وبالتالي تقل كمية الطعام.
·        الطعام يهضم ولكن في وقت طويل.
·        من أسهل عمليات جراحات السمنة، والتي شهدت نسبة نجاح عالية مقارنة بباقي العمليات.
·        التخلص من بعض الأمراض كالسكري وضغط الدم... وغيرها من الأمراض.
·        لا يشعر المريض بأي ألم.
·        التخلص من بعض الوزن الزائد في مدة قصيرة.
·        يغادر المستشفى بعد فترة تصل إلى يومين من العملية، يرجع للروتين الطبيعي لحياته بعد 3 أسابيع.
·        التأثير الجيد على النفسية وزيادة ثقة الشخص بنفسه.

أضرار عمليات تحويل مسار المعدة:

·        نقص في الفيتامينات والأملاح والمعادن، وكثير من العناصر الغذائية التي يحتاجها المريض، نتيجة عمليات تحويل مسار الأمعاء والمعدة.
·        الحاجة الدائمة إلى الفيتامينات والمكملات الغذائية، نتيجة النقص.
·        الإصابة بالدوخة وبعض الأمراض الأخرى كالإسهال والمغص، بالإضافة إلى آلام البطن والتعب والإرهاق الشديد بطريقة مستمرة.
·        تفكك مكان التدبيس، مما يعمل على خروج كافة المواد الموجودة في المعدة إلى التجويف البطني.



عمليات قص المعدة:

ومن خلال تلك العملية يتم استئصال جزء من المعدة، والذي يمثل تقريباً 2/3 المعدة، وذلك باستخدام المنظار ويكون المريض مخدر تماماً، حيث يقوم الطبيب بعمل 3 فتحات صغيرة الحجم في البطن، والتي عن طريقها يتم إدخال المنظار إلى الجهاز الهضمي، وقص الجزء المحدد، أما الثلث الأخير من المعدة فيتم تدبيسه، مما ينتج عن هذه العملية تقليل كمية الطعام الداخلة إلى المعدة، وبالتالي ينخفض الوزن بمعدل الثلثين، وذلك في مدة تصل إلى سنة، على حسب رغبة الشخص.

مميزات عمليات قص المعدة:

·        انخفاض الوزن بنسبة 66% من الوزن الأصلي.
·        اندماج المريض في المجتمع بنسبة كبيرة، نتيجة زيادة ثقته بنفسه.
·        التخلص من الامراض الكثيرة التي كانت تصاحب السمنة.

عيوب عمليات قص المعدة:

·        قد يحدث تفكك للجزء الذي تم تدبيسه.
·        خروج العصارة وكافة المواد الموجودة في المعدة إلى البطن.
·        الشعور ببعض الآلام وتشنجات في البطن.
·        قد يحدث التهابات للجروح في المعدة.
·        قد يتسبب في إصابة جدار المعدة.



من العمليات التي تساهم في عملية فقدان الوزن، كما أنها واحدة من جراحات السمنة التي يقوم بعملها العديد من المرضى، وقد ذكر الأطباء ان تلك العملية مناسبة لبعض الناس، وهم الذين يكون وزنهم الحقيقي أكبر من الوزن المناسب لهم تقريباً 40%، بالإضافة إلى الأشخاص الغير قادرين على إنقاص وزنهم بالطرق التقليدية من رجيم وأدوية.
وبالون المعدة عبارة عن بالون مطاطي، يتم وضعه داخل المعدة باستخدام المنظار ومن خلال الفم، ثم يتم وضع المحلول من النوع الخاص فيه، وتلك العملية لا تحتاج لتخدير كلي، وكذلك لا تحتاج لعمل فتح او جروح، اما المريض فانه يرجع الى بيته في نفس اليوم، ولكن بعد ساعات معينة من العملية.

مميزات عمليات بالون المعدة:

·        من خلال تلك العملية يستطيع المريض تقليل وزنه من 25 الي 30 كيلو جرام، وذلك في 6 شهور.
·        لا تحتاج تلك العملية للبقاء في المستشفى مدة كبيرة.
·        لا تحتاج عملية بالون المعدة لتخدير كلي، فيستطيع المريض رؤية كل ما يحدث.

عيوب عمليات بالون المعدة:

·        قد يحدث انفجار للبالون، وقد لا تتحمله معدة المريض، وبالتالي يحدث انسداد في المعدة والأمعاء.
·        بعض المرضى يشعرون بعدم الراحة، وذلك لوجود جزء غريب داخل معدته، مما ينتج عنه إصابة بحرقان في البلعوم والمعدة.
·        تسريب لبعض المحلول داخل المعدة.
·        ثقب في المعدة نتيجة استخدام المنظار.


0 التعليقات:

إرسال تعليق